أخبار عربية / أخبار الامارات

مريم آل مكتوم تُطلق «مجتمع جنسيتي إنسان»

أطلقت الشيخة مريم بنت محمد بن أحمد آل مكتوم، رئيسة إدارة مركز أمنيات لرعاية وتأهيل أصحاب الهمم في دبي، مبادرة «مجتمع جنسيتي إنسان»، والتي تهدف إلى تشجيع الأفراد على فعل التطوع سلوكاً يعكس قيم المحبة والتلاقي والانفتاح، وتتضمن جوائز تقديرية لمتميزي أصحاب الهمم وداعميهم.

جاء ذلك خلال حفل نظّمه مركز أمنيات لأصحاب الهمم في مقرّه بدبي، أمس، وتم الإعلان عن فتح باب الترشح لجائزة «شكراً صانع الأمنيات العالمية»، التي ينظّمها المركز تحت شعار «نتطوع لنبتكر»، وتمنح لسفراء الإنسانية من خلال الفعاليات المرتبطة بالجائزة على مدار العام. وتتكون هذه الجائزة من فئات متنوعة تُمنح لمن يتقدمون بملفات ومساهمات مميزة وإيجابية تتوافق مع معاييرها، وتهدف إلى تحفيز الأفراد والمؤسسات على تقديم وابتكار مبادرات جديدة ومؤثرة وقادرة على إحداث التغيير الإيجابي في المجتمع.

وسيتم اختيار المرشحين للجائزة من خلال قائمة معتمدة على الترشيح المفتوح ضمن محكمين من ذوي الخبرة والاختصاص، ومن سفراء الأمنيات، كما سيتم الإعلان عن أسمائهم وتكريمهم خلال حفل رسمي تنظمه إدارة الجائزة.

ومن المقرّر أن يتم استقطاب أفضل صناع الأمنيات من مؤسسات وأفراد ممن حققوا جنسيتي إنسان، من خلال الطلبات المقدمة وترشيحات اللجنة الخاصة، وتتولى اللجنة الفنية الاستشارية تحديد أفضل المتقدمين في كل دورة وتصفيتهم لتحديد الأفضل بينهم، ومن ثم اختيار الفائزين من بين الممارسات المدرجة في القائمة المصغرة.

وأكّدت الشيخة مريم، أن المبادرة تهدف إلى تشجيع الأفراد، والأخذ بأيديهم للتقدم بمشاريع ابتكارية مستدامة تسهم في تعزيز ريادة الإمارات في المؤشرات العالمية التنافسية، لاسيما المؤشر العالمي للقوة الناعمة، وتمنحهم كذلك الفرصة للفوز بالجائزة.

من جهة أخرى، أبرم مركز أمنيات لأصحاب الهمم، ممثلاً في الدكتور عادل المرزوقي، المدير العام، مذكرة تفاهم مع فريق عباقرة التطوع، برئاسة كوثر محمد الرحالي، وذلك على هامش احتفالية ترفيهية لأصحاب الهمم. (وام)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا