التخطي إلى المحتوى

أكد الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، موقف مملكة البحرين الثابت والموحد تجاه القضية الفلسطينية ودعمها لكافة الجهود الرامية إلى تحقيق الحل السلمي والاستجابة العادلة والدائمة للقضية. ودعم الشعب الفلسطيني الشقيق وحقوقه المشروعة في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

ونقلت وكالة أنباء البحرين عن ولي عهد البحرين قوله: “إن الحروب والصراعات تؤثر على مختلف البلدان، ومن واجب الجميع، في مختلف الظروف والأوضاع، تعزيز التلاحم والتضامن والحفاظ على مسارات التنمية”. »

وشدد على أهمية الاستمرار في تعزيز جهود التنمية الاقتصادية، فضلا عن تعزيز ودعم القطاع الخاص في البحرين باعتباره محركا رئيسيا للنمو من أجل تحقيق النمو والتقدم، لا سيما من خلال دعم قطاع البناء والشركات التابعة له، وذلك من أجل لتحسين استمراريتها في البناء والاستثمارات.

وأعرب عن تطلعه إلى أن تكون رؤية البحرين الاقتصادية 2050، للبدء في المشاورات لصياغتها، تعكس طموحات المجتمع وتطلعاته وتكون نقطة انطلاق لاستمرار مسيرة البناء والتطوير في البحرين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *